الجزائر :منظمة المادة 19 تطالب بإطلاق سراح المناضل إبراهيم دواجي

الجزائر :منظمة المادة 19 تطالب بإطلاق سراح المناضل إبراهيم دواجي -

 

تم توقيف المناضل الجزائري إبراهيم دواجي منذ يوم16  مارس2020  في مدينة مستغانم حين كان على متن سيارته الخاصة واصطحابه غصبا للتوقيف في العاصمة في ظروف غامضة. وفي يوم الثلاثاء 17 مارس، أعلم إبراهيم، في مكالمة هاتفية مع عائلته، بتواجده في مركز الشرطة بباب الجديد وأنه سيعرض على المدعي العام دون تحديد المحكمة، حيث تم اقتطاع المكالمة ولم تتمكن عائلته من الحصول على أكثر معلومات.

وقد جاب العديد من المحامين محاكم العاصمة دون العثور على أي أثر لإبراهيم دواجي أو مدهم بأي معلومات عن توقيفه أو تواجده رهن التوقيف[1] .وفي يوم 19 مارس، مثل إبراهيم دواجي أمام قاضي محكمة سيدي محمد، دون أي سابق إشعار ودون إعلام محاميه وتم وضعه رهن التوقيف وتأجيل محاكمته إلى تاريخ2  أفريل 2020 [2].

صرحت السيدة سلوى غزواني مديرة المكتب الإقليمي لمنظمة المادة 19 لشمال إفريقيا والشرق الأوسط:” نذكّر السلطات القضائية بأن المواد 56 وما بعد من الدستور الجزائري تضمن الحق في محاكمة عادلة وقرينة البراءة وخاصة المادة 60 التي تخول للشخص الموقوف حقّ الاتّصال فورا بأسرته والاتصال بمحاميه. ولئن تعتبر هذه الحقوق ضمانة للأفراد فإنها تشكل أيضا جوهر القضاء بما هو حام طبيعي للحقوق والحريات وبالتالي فإن المساس بها لا يعدو في الحقيقة أن يكون سوى مساس بالسلطة القضائية.”

تؤكد منظمة المادة19  مجددا موقفها[3] من توقيف المناضل إبراهيم دواجي وتدعو السلطات القضائية إلى إطلاق سراحه وإيقاف التتبعات المخالفة للمادة 51 وما بعد من قانون الإجراءات الجزائية. كما تنضم المادة 19 إلى نداءات الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان واللجنة الوطنية لتحرير المعتقلين المطالبة باحترام حقوق وحريات المناضل إبراهيم دواجي.

وتذكر المادة 19 بضرورة احترام الإجراءات الجزائية التي تمثل حماية للحقوق والحريات من كل هدر وتنبه إلى خطورة الإخلال بالقواعد الأصولية للعدالة في الجزائر وما يمكن أن يترتب عليه من مساس بمبدأ الفصل بين السلط.

[1]https://www.inter-lignes.com/le-cnld-et-la-laddh-tirent-la-sonnette-dalarme-sur-le-kidnapping-du-militant-brahim-daouadji/

[2]https://l-info.com/le-militant-ibrahim-daouadji-place-sous-mandat-depot-actualise/

[3]في بيان سابق صادر في 22 أكتوبر 2019 https://www.article19.org/resources/algeria-release-hirak-protesters-and-stop-crackdown-on-freedom-of-expression/